دعم من السويد للمزارعين والمنمين في الساحل

قدّمت السويد مساهمة مالية لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) بقيمة 9.9 مليون دولار لمساعدة المزارعين ومربي الماشية المتضررين من الجفاف في منطقة الساحل.

ويوضح دومينيك بورجون ، مدير قسم الطوارئ وإعادة التأهيل في المنظمة أن هذه المساهمة ستدعم الأسر التي توجد في أشد الحاجة، مضيفا أن هذا هو الوقت الذي تنفد فيه صوامع الحبوب للأسر ويصبح مزارعو الماشية في حاجة ماسة إلى الأعلاف.

ويضيف بورجون “أنما يميز هذه المساهمة هو أنها ستمكننا من دعم المجتمعات الضعيفة على مدى العامين القادمين، حتى يتمكنوا من استعادة وبناء قدراتهم للتعامل بشكل أفضل مع الصدمات المستقبلية”.

وستقدم السويد الأموال عن طريق الوكالة السويدية للتعاون الدولي التي تعتبر شريكا رئيساً في برنامج المرونة لدى المنظمة في منطقة الساحل وعلى مستوى العالم.